الطالبة المتميزة سوار وائل وتد تتم حفظ كتاب الله

2018 09 13
2018 09 13

يسر إدارة مركز النور ومعلماته أن تزف اليكم بشرى ختم الطالبة المتميزة سوار وائل وتد حفظ كتاب الله قائلين هنيئًا ثم هنيئًا لحافظة القران، هنيئًا لمن سيقال لها اقرئي وارقي ورتلي فإن منزلتك عند اخر ايه تقرئينها، هنيئا لمن عزمت على ان تلبس ذويها تاج الوقار.

فلقد عكفت سوار على حفظ كتاب الله منذ خمس سنوات وكانت مثالا يحتذى به فقد تميز حفظها بالاتقان ولا شك في هذا فقد كانت من اكثر الطالبات انضباطًا وتنظيمًا للوقت وتميزت بهمة تناطح السحاب، وها هي اليوم تنهي حفظ كتاب الله في هذا اليوم المبارك من اول أيام العام الهجري الجديد. ولا شك أن أجواء من دموع الفرح عمت أرجاء مسجد بلال كيف لا وفيه تختم الطالبة آي القرآن وتسجد سجدة شكر لله العلي القدير الذي حباها ومنحها هذا الشرف العظيم بين يدي مربيتها المعلمة يارا زياد غره فبورك بمعلمة الناس الخير وجعل حفظها وعونها لك ذخرا يوم الزحام .

كما وندعو الله أن يحفظك بالقران ويثبته في صدرك، ونسأل الله ان يكون القران حجة لك لا عليك وان يجعله ربيع قلبك ونور صدرك وطريقك الى الجنة.

وأنقل اليكم كلمات مربيتها عنها كما وردتني لشدة وقع هذه الكلمات النابعة من قلب تأثر بالقرآن :_” سوار خلال فترة الحفظ بكت حدا دايما همته عالية بتحفظ اكثر من المطلوب في الوظيفة حفظها متقن عدد الاخطاء عادة قليل جدا جدا خلال فترة البجروت كانت تظل مداومة على الحفظ والتسميع

دايما كانت تبني برامج للحفظ وتبعثها تسألني عن رايي فيها وكيف رح نمشي مع بعض بقت تحب كل اضافة باللقاءات

بقى حفظ القران من الاهداف الي دايما حاطته بين عنيها ودايما موجود في برنامجها” نسأل الله أن يستعملكما لخدمة القرآن ونشر دعوته .

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الشامل الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

اغلق النافذة