هيا نشد الرحال : نتقدم بأحر التعازي بوفاة اختنا الحاجة سمية محمود ناصر (ام محمد) حرم فواز جبر ناصر

2018 12 17
2018 12 17

من هيا نشد الرحال الى ثالث الحرمين تعزية وشكر

إِنَّ اللَّهَ عِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ ۖ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَّاذَا تَكْسِبُ غَدًا ۖ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ (34)

“يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي ”

أنا لله وأنا إليه راجعون …

بمزيد من الحزن والأسى وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره

أتقدم بأحر التعازي وأصدق المواساة الى اهلي بوفاة اختنا الحاجة سمية محمود ناصر (ام محمد) حرم فواز جبر ناصر

وهي تعمل بسنة الحييب عليه افضل الصلاة والسلام بشد الرحال الى ثالث الحرمين واول القبلتين وبوصولها الى مكان معراج الجبيب وتنتظر اقامة صلاة العصر تعرج روحها الى السماء العلى وهي في رباطها لتصليها مع النبين والصديقين والشهداء ان شاء الله أسال الله العلي القدير

ان يتغمدها بواسع رحمته وان يلهم اهلها الصبر والسلوان

وان يسكنها فسيح جناته اللهم وسع عليها قبره واشرح صدرها و ثبتها عند السؤال اللهم اغفر لها وارحمها وعافها وأعف عنها وأكرم نزلها ووسع مدخلها واغسلها بالماء والثلج والبرد ونقها من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس وأبدلها أهلا خيرا من أهلها و دارا خيرا من دارها وأدخلها الجنه وقه عذاب القبر

ونتقدم بجزيل الشكر الى الاخوة في بيت المقدس من الاوقاف والطاقم الطبي والحرس وكل من ساهم وساعد ومد يد المساعده في هذا الموقف ولا ننسى الاخوة الكرام في المستشفى والاخوة والاخوات الذين كانوا معنا في شد الرحال

اخوكم ابو فراس

القائم على هيا نشد الرحال

رابط مختصر
أترك تعليقك
1 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الشامل الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

اغلق النافذة