اعتداء عنصري على طبيب وممرض عربيين في مستشفى شيبا

2019 01 27
2019 01 27

كشف تقريرٍ خاص لأخبار القناة الثانيّة، على أنّ طبيبًا وممرضًا عربيين تعرضا مؤخرًا إلى اعتداءٍ عنصري في مستشفى “شيبا” بعد أن قام أقرباء مريض بكيل الاتهامات لهما.

ونشر الزميل فرات نصّار فيديو من الاعتداء تظهر من خلاله عائلة المريض تعتدي لفظيًا على الطبيب والممرض، حيث قام بتوثيق الفيديو شخص تواجد في المستشفى.

وأكد شهود عيان على أنّ الاعتداء جاء على خلفية كون الطبيب والممرض عربيين، وما يؤكد ذلك هي الشتائم والتهديدات التي سُمعت بحقهما.

وتقدّم المستشفى بشكوى للشرطة، حيث أفاد في التقرير المُقدم على أنّ خلفية الاعتداء عنصرية.

وفي تعقيبٍ من مركز ضحايا العنصرية جاء: “يدور الحديث حول اعتداء خطير، خاصةً وأنه داخل المستشفى، والذي يعد من أبرز الأماكن الداعمة للحيز المشترك بين اليهود والعرب، الذين يتشاركون نفس الهم والألم.” وأضاف المركز في تعقيبه: “إنّ هذا الاعتداء لا يأتي من فراغ، إنما تغذى من العنصرية التي ينتهجها مستشفى “برازيلاي”، الذي قرر وسم العرب من الزائرين كمشبوهين وخطيرين، عليه عنصرية الزوار اليهود ليست بغريبة أو منزوعة من السياق العام.”

وشدّد المركز والذي ينشط في مجال مناهضة العنصرية وتشجيع المواطنين لتوثيق حالات العنصرية وعدم الصمت حيالها على أنّ هذه الحالة لن تمرّ مرور الكرام وعلى أنه سيعمل على متابعة القضية حتى معاقبة المعتدين.

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الشامل الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

اغلق النافذة