CNN: الجنود في قاعدة عين الأسد علموا بالهجوم قبل ساعتين

2020 01 15
2020 01 15

قالت شبكة “سي أن أن” الأمريكية، إن الجنود الأمريكيين في قاعدة عين الأسد بالعراق، نزلوا إلى الملاجئ قبل بدء الهجوم الإيراني بساعتين على الأقل.

وتجولت “سي أن أن” في القاعدة، ووقفت على آثار القصف وتحدثت إلى الجنود الذين قالوا إن القصف كان قريبا من المخابئ، لكن أحدا لم يصب.

ودخل الجنود إلى الملاجئ في الساعة الـ11 مساء بالتوقيت المحلي، أي قبل ساعتين تقريبا من بدء الهجوم.

واستمر القصف على مدار ساعتين تقريبا، لكن الجنود لم يخرجوا قبل ساعات الفجر، للوقوف على الأضرار التي أصابت القاعدة.

وكانت القوات الأمريكية في القاعدة تعلم بشأن هجوم إيراني، لكنها لم تكن تعلم ماهية هذا الهجوم.

في سياق متصل، نفت الحكومة الإيرانية الأحد، الأنباء التي تحدثت عن طلبها من “قوى المقاومة” في المنطقة، الرد على عملية اغتيال الولايات المتحدة للجنرال الإيراني قاسم سليماني.

وقال الناطق باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي إن “طهران لم توصِ قوى المقاومة، بالرد نيابة عنها على اغتيال قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري قاسم سليماني… لم نطلب من أحد اتخاذ خطوة ضد أمريكا، ردا على جريمة اغتيال سليماني”.

واستدرك ربيعي في تصريحات نقلتها وكالة “فارس” الإيرانية بقوله: “الولايات المتحدة قلقة من انتقام قوى المقاومة بالمنطقة”، مشيرا إلى أن “واشنطن تبلغنا بوسائل مختلفة بقلقها هذا”.

وشدد على أن “إزالة المخاوف الأمريكية من قوى المقاومة، يكون عبر خروجها وسحب قواتها من المنطقة”، لافتا إلى أن “الأمريكيين قاموا بعمل لم يتصورا أنه يحمل هذا المدى من القلق”.

وذكر ربيعي أن “إيران تعلن بشفافية ووضوح عن خطواتها، كالعملية الصاروخية ضد قاعدة عين الأسد، واستهداف الطائرة الأمريكية المسيرة، وإيقاف السفينة الأجنبية”.

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الشامل الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

اغلق النافذة