العسكري الفرنسي السابق الموقوف الجمعة قرب قاعدة جوية فرنسية يعترف بانه خطط لاعتداء باسم تنظيم “الدولة الاسلامية”

2017 05 07
2017 05 08

باريس- (أ ف ب): اعترف العسكري الفرنسي السابق الذي اوقف الجمعة قرب قاعدة جوية فرنسية، بانه كان يعتزم تنفيذ اعتداء باسم تنظيم الدولة الاسلامية “داعش”، بحسب ما افاد السبت مصدر قريب من الملف. وشخصية الرجل البالغ من العمر 34 عاما “مهتزة جدا” بحسب مصادر قريبة من التحقيق. وافاد المصدر القريب من الملف انه ادلى في حبسه الاحتياطي “بتصريحات مفككة لكنها ليست غير متناسقة”. وكان العسكري السابق اوقف فجر الجمعة قرب قاعدة ايفرو شمال باريس وعثر في سيارته على شريحة ذاكرة خارجية (يو اس بي) تتضمن مبايعة لتنظيم الدولة الاسلامية. كما عثر المحققون على بندقية صيد وذخيرة ومسدسات مخبأة قرب القاعدة. وكان المشتبه به غادر جيش البر الفرنسي في 2013 بعد ان خدم فيه عشر سنوات. واعتنق الاسلام وكان موضع مراقبة لصيقة من الأمن منذ 2014 بسبب تطرفه. وبحسب المصدر القريب من الملف فان الرجل قال للمحققين انه لم يتمكن من التوجه إلى سوريا فقرر تنفيذ هجوم في فرنسا.

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الشامل الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

اغلق النافذة