جمعية سند تُبادر لتنظيم ورشات تدريبيّة لطلاب المدرسة الثانويّة جت

2017 12 01
2017 12 02

 تقوم مؤخرا جمعية سند بالتعاون مع مؤسسة مريم باستضافة مدرّب التأمّل والاسترخاء الكولمبيّ دانييل ماتالاني ممثلاً لمنظمّة “ثورة السلام” العالميّة، وقد بادرت كلتا الجمعيتين لتنظيم ورشات عديدة في جميع انحاء البلاد على جانبيّ الخط الأخضر، وفي سياق هذه الورشات التدريبيّة قامت جمعية سند يوم الخميس الماضي ممثلةً بمنّسق مشاريع الجمعية شادي عُمر بتنظيم ورشات الاسترخاء والتأمّل, في ضيافة مدرسة جت الثانويّة وبالتنسيق مع إدارة المدرسة ومركّزة التربية الاجتماعية الأستاذة انصار وتد, حيث قام المدرّب دانييل بإرشاد مجموعات من طلاب الصفوف العواشر المقبلين على الامتحانات وتدريبهم على التأمّل والاسترخاء والتعامل مع ضغوطات الدراسة ليكونوا على أهبة الاستعداد ومرور الامتحانات بصفاء ذهنيّ ومواجهة التحديّات الدراسيّة خصوصاً والحياتية عموماً بسلاسة وتركيز وسلام داخليّ, وقد قدّم لهم شرحاً وافياً عن تقنيّات التأمل والسيطرة على الهواجس المختلفة والمشتتات وبالتالي انجاز المهام الدراسيّة والحياتيّة على أتّم وجه وتخطّي العقبات والتحديّات المختلفة. من جانبهم قام الطلاب بالتفاعل بشكل كبير مع الورشات والمدرّب وطرحوا أسئلة متنوعة وعميقة حول هذا الشأن وحول سُبل الاستعداد بهدوء نفسيّ وذهنيّ للامتحانات وللمهام الحياتيّة المختلفة، لاقت الورشات استحسان الطلاب اللذين أعربوا عن امتنانهم وبهجتهم لتنظيم هذا النوع من الورشات الشحيحة في مجتمعنا والضروريّة للمضيّ قُدماً بخطى ثابتة وصفاء ذهنيّ لتحصيل أفضل الإنجازات الدراسيّة وفي شتى مجالات الحياة. يُذكر ان جمعية سند، هي جمعية غير ربحية تعمل على تطوير المبادرة الاجتماعية والاقتصادية في منطقة المثلث، من خلال تقوية المجتمع وتمكينه، احتضان المبادرات الشابة وتطويرها، تحسين بيئة المبادرة وزيادة التنسيق والتعاون بين المؤسسات المحلية المختلفة من خلال تنظيم مشاريع عديدة في هذا الصدد.

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الشامل الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

اغلق النافذة