بعد الفضيحة الكبرى- فيسبوك تعترف: 87 مليوناً ضحايا التسريب!

2018 04 07
2018 04 07

بعد فضيحتها الكبرى بانتهاك خصوصيات مستخدميها، وتصدر الأزمة لعناوين اكبر واضخم الصحف ووسائل الاعلام العالمية، أعلنت شركة فيسبوك أنّ “بيانات نحو 87 مليون مستخدم قد تكون سربت إلى شركة الأبحاث كامبريدج أناليتيكا”، وهو عدد يفوق ما تردد سابقا في فضيحة تسريب البيانات التي عصفت بالشركتين.

وذكرت وسائل إعلام أميركية أن فيسبوك ستبدأ من 9 نيسان/أبريل الجاري بإبلاغ الـ87 مليون شخص، بما إذا كانت معلوماتهم الشخصية قد تسربت إلى كامبريدج أناليتيكاهذا وسيمثل المدير العام لـفيسبوك، مارك زوكربيرغ، يوم 11 نيسان/أبريل أمام لجنة الطاقة والتجارة بمجلس النواب الأميركي، للإدلاء بشهادته حول موضوع تسريب بيانات المشتركين والتصرف بها دون إذن منهم.

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الشامل الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

اغلق النافذة