” لقاء ’’ أول إصدار شعري مغربي بألوان عالمية

آخر تحديث : الأحد 11 يونيو 2017 - 5:06 مساءً
2017 06 11
2017 06 11

صدر حديثا عن دار سليكي أخوين للنشر كتاب شعري جماعي تحت عنوان ’’ لقاء’’. ويجمع هذا الديوان مجموعة من الشعراء الكبار من المغرب وفرنسا وإسبانيا، من أبرزهم نجيب بنداوود، عبد اللطيف البحيري، عبد الرحمان فتحي، علي لحريشي، محمد حشوم، سعاد الوليدي، بشرى الموعلي، نجية أبديم، نسرين ابن العربي، محمد الروجي، أسية بن عثمان، أنة هريرة، غايطان بريسي وعثمان بوطسان. يتكون الديوان من 120 صفحة ويتضمن قصائد تتنوع من حيث الشكل والمضمون. وكان الهدف من نشر هذا الكتاب الانفتاح على ثقافات أخرى وتعزيز الحوار بينها. هو لقاء بين الثقافات واللغات، لقاء بين عوالم شعرية مختلفة منها ذات الطابع التقليدي وأخرى تحمل الوان الحداثة والتجديد الشعري. وقد قدَّمَ هذا الكتاب كل من الأستاذة الباحثة حنان السعدي والشاعر الفرنسي الكبير باتريك برتا فورقاس. وسهر على إعداد هذا الديوان كل من الناقد والشاعر عثمان بوطسان والشاعر نجيب بنداوود. وجاء إصدار هذا الكتاب الجماعي في إطار تشجيع الإبداع الشعري ورد الاعتبار للشعر الذي فقد مكانته نوعا ما في الساحة الأدبية التي أصبحت حكرا على الرواية. ’’ لقاء’’ هو المنشور الأول من سلسلة منشورات ستصدر مستقبلا وذلك لتشجيع جيل من الشباب الشعراء على النشر والإبداع الشعري. يمكن القول إنّ ديوان ’’ لقاء’’ يقوم على ثلاث دعائم رئيسة هي : الحوار الثقافي، التداخل الثقافي والإبداع الشعري دون قيد أو شرط. وترتبط بكلّ دعامة منها دلالات رمزية وأشكال نصية تختلف من قصيدة إلى أخرى. وهذه البنية الثّلاثيّة تعبر عن التنوع والتحديث الشعري والبحث عن فضاء جديد للكتابة بعيدا عن وحدة الموضوع والشكل.

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الشامل الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.