رسالة اعتذار للمعلمة الفاضلة سامية وتد وعائلتها الكريمة

2018 01 12
2018 01 14

قبل مدة ليس بالبعيدة، تم ترويج عبر صفحات التواصل الاجتماعي بعض الشائعات والاكاذيب والتي تخص ابناء المعلمة الفاضلة سامية وتد، حيث تحولت هذه الشاءعات الى امر يثير الضغوطات الاجتماعية على العائلة وسوء الفهم مع عديد من الاطراف والاقارب والاصدقاء.

وعلى اثر هذه الحادثة، تواصلت مع موقعنا موقع الشامل، فتاة والتي طلبت بان نعرفها “ببنت من المثلث”، والتي اعربت بحديثها معنا عن اسفها الشديد لما قيل وما بدر من طرفها، واكدت لنا ان جميع ما كتب ونشر وذكر فيه اي شخص من عائلة المعلمة الفاضلة سامية وتد ما كان الا كذبا وتلفيقا.

واضافت ايضا انها تتقدم باحر معاني الاعتذار لشخص المعلمة سامية، وابنها وبناتها، كما واعربت عن اسفها الشديد لما فعلته وتتقدم بالاعتذار للعائلة الكريمة على ما بدر من طرفها.

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الشامل الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

مساعد القراءة